just korea

هلا فيكم في منتدى .. فقط كوريا او just korea >>>
لو سمحتم سجلوو ..

المواضيع الأخيرة

» قصة مش عارف تضحك ولا تبكى
الإثنين أكتوبر 24, 2011 12:58 pm من طرف مجنونة كوريا

» فـيـديـو >>>> الجـمـاهـيـر يـرمـون أشـيـاء عـلـى جـيـسـيـكـآ ... =)
الإثنين أكتوبر 24, 2011 12:37 pm من طرف مجنونة كوريا

» صــو خلفيـآت BlackBerry
الإثنين أكتوبر 24, 2011 12:33 pm من طرف مجنونة كوريا

» صور ..~
الإثنين أكتوبر 24, 2011 12:24 pm من طرف مجنونة كوريا

» هاي ...........
السبت أكتوبر 22, 2011 11:56 am من طرف Remo1999

»  بطاقة تعارف الاعضاء ...~
الأربعاء أكتوبر 12, 2011 9:52 pm من طرف Ji Young ♥ ♥.

» من 1-10 .. قول لعضو يشتري ليك من المطعم .. ^^
الأربعاء أكتوبر 05, 2011 12:22 pm من طرف ṦṏḧḜḛ

» ♥ ♥ ♥ °· ( نادي معجبين (f(x ) ·° ♥ ♥ ♥
السبت أكتوبر 01, 2011 8:23 am من طرف ṦṏḧḜḛ

» أسباب عذاب القبر وكيفيّة النجاة منه
السبت أكتوبر 01, 2011 8:15 am من طرف ṦṏḧḜḛ

» الرقم وآحد
الجمعة سبتمبر 30, 2011 12:21 pm من طرف ṦṏḧḜḛ

» سـجـل حـالـتـكـ فـي هـذا الـوقـتـ بــ فـيـس
الخميس سبتمبر 01, 2011 7:50 am من طرف ṦṏḧḜḛ

»  رادار المنتدى
الخميس سبتمبر 01, 2011 7:19 am من طرف ṦṏḧḜḛ

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد


[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 21 بتاريخ الأحد يونيو 16, 2013 5:26 am


    قصة الجميلة والوحش

    شاطر
    avatar
    ṦṏḧḜḛ
    عضو مهم
    عضو مهم

    انثى عدد المساهمات : 2356
    نقاط : 10097
    السٌّمعَة : 2
    العمل/الترفيه : طالبة .. ^^
    تاريخ التسجيل : 16/04/2011

    قصة الجميلة والوحش

    مُساهمة من طرف ṦṏḧḜḛ في الجمعة مايو 20, 2011 4:37 am

    الجميلة والوحش قصة أتتنا من بلاد الغرب من خلف البحر والزمن العائم .. قصة دارت أحداثها في قلعة مهجورة مسحورة ابتدعها خيال القاص ..فتاة جميلة باذخة الرقة والحنان والذكاء دفعت حياتها وخاطرت بنفسها لتعيش في قصر الوحش الذي قطف والدها من حديقته زهرة حمراء كي يقدمها لابنته الجميلة التي لم تطلب من والدها المسافر في رحلة عمل، إلا وردة ناعمة لا تكلفه الكثير وهو الرجل البسيط الذي عليه أن يلبي رغبات بناته الثلاث
    وهكذا كان ثمن هذه الوردة التي قطفها والدها من حديقة الوحش الانتقال للعيش في قصر هذا الوحش وإلا قتل والدها بعد أن أخذ منه ميثاق غليظ أن يعود له برفقة ابنته التي تجرأ من أجلها على قطف الوردة من قصره
    ويعود والد الفتاة مهموم حزين ليعلم ابنته بأن الوردة الناعمة التي قطفها من أجلها ستكلفها حياتها أو حياته وعليها أن تضحي هي أو أحد أخواتها بالعيش معه وهذا الأمر لا يقبله والدها ، لذلك يقرر أن يحنث بالوعد مع الوحش وإن كلفه هذا حياته .


    إلا أن الفتاة تقبل التضحية وتتقدم بطيب خاطر لتقابل المجهول الذي فرضته عليها هذه الوردة بعد أن وبختها أخواتها على مطلبها السخيف هذا الذي جر لهم الويلات والحزن .
    وتذهب الفتاة مع والدها للقصر وهناك تتزوج من الوحش الذي كان صوته زئير و منظره منفر يدب الرعب في قلوب مشاهديه ويخفي القسم الأعظم من وجهه القبيح بعباءة سوداء تلف جسده الضخم ، ويدان يغطيهما الشعر وأنامل تبرق فوقها مخالب حادة تقشعر الأبدان لمرآها .. ويغادر والدها بحزن و تقفل القلعة بوابتها على مصير غامض ينتظر هذه الفتاة مع هذا الوحش الذي تزوجته ثمناً للوردة قطفها والدها من قصره ..

    وهكذا تدور الأحداث في قلعة هذا الوحش الذي يبدأ بمعاملة الجميلة بقسوة شديدة ويرفض حتى أن تنير أرجاء القصر حتى لا ترى وجهه القبيح وهكذا تعيش بعتمة تحاول جاهدة أن تخرج منها بمجابهتها لا الهروب منها ..
    ويتفنن الوحش باضطهاد
    الجميلة لأنه يعلم بأنها لم تأتي لقصره حباً به وعن رغبة منها بل من أجل حماية والدها ودفع ثمن التطاول على حديقته .


    وتبدأ الفتاة بالتعرف على الأشياء من حولها وتكتشف بأن هناك سحر غريب في هذه القلعة فالصحون والأباريق تتكلم معها وتكون معها صداقة حميمة .. وتقع الجميلة تدريجياً بحب القلعة والمكان الذي تعيش به وبجمال روحها وحنانها تعكس صفاء نفسها على الأشياء وزوايا المكان
    فتعمل على إزالة ركام الغبار الذي تكدست على أثاث القصر ، وتشذب أشجار الحديقة المتوحشة و تنسق الزهور في تربتها وتملأ أرجاء القصر بالورد والحياة و صوتها العذب الذي ينساب بحنان يأسر قلب من يسمعه
    وتتقابل الفتاة مع الوحش على مائدة الطعام فيكون لقاءهما لقاء الأضداد تحف العتمة وجه هذا الوحش القبيح وصوت همهماته المتوحشة وهو يتناول طعامه مخفياً وجهه فيما تحدق
    الجميلة به بحذر وصمت وبراءة لا تحمل في عيني صاحبتها إلا جمال الطهر ،وهي تسعى جاهدة أن تتمالك شجاعتها وتكسر هذا الصمت المتوتر الذي يقف كالجدار العظيم بينها وبين هذا الوحش .

    وعلى مائدة الطعام حاولت الجميلة مراراً أن تفتعل حديث مع الوحش ولكنه كان يتجاهلها ويلوذ بالصمت ، أما هي فلم تيأس وعندما تعددت محاولتها لتعرف لم يعاملها الوحش بقسوة ولم أسرها في قلعته بدعوى إنه تزوجها ؟ وهل تستحق أن تعاقب بمثل هذه القسوة من أجل وردة قطفها والدها من حديقته؟
    زأر الوحش بصوت كأنه الرعد وبرق الشرار بعينيه المظللة بالعباءة السوداء الطويلة التي يسدلها من قمة رأسه لأسفل قدميه ، وصرخ بها قائلاً :
    أتظنين بأني أحمق؟ ولا أعرف ما تخفينه من كره ليّ أنتِ ووالدكِ؟ ـ لقد أعلمني والدك بأنكِ كنت ستتزوجين من أوسم شاب في قريتكم ذاك المتغطرس المتباهي بوسامته المدعى "غاستون" وأنا أكرهكِ وأكرهه .
    و ذهلت
    الجميلة من كلام الوحش الذي كان يقذفه بوجهها بحنق وكره شديد !




      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة سبتمبر 22, 2017 8:25 pm